التاريخ

    المصادر

بدات مؤسسة النهوض الديمقراطي في العام 2007 مع مجموعة صغيرة من المواطنين المعنيين عن الديمقراطية الكندية والعالمية.
ركزت المجموعة بقيادة ستيفن غارفي على عقد المرشحين والاحزاب للمساءلة اثناء فترات الانتخابات الرئاسية وخلق معايير الديمقراطية ؛رفع مستوى الوعي العام حول القضايا التي تنطوي على الديمقراطية.
على سبيل المثال :
اجرت ال ف.د.أ تقييما للاثار المترتبة على الديمقراطية للاستفتاء على اسم تايوان قبل الامم المتحدة.
في العام 2008 اجرت تقييم مقارن للاطراف السياسية التسعة لمجالس المحافظات في البرتا.
في العام 2009 اجرت تقييم مقارن لثلاتة مرشحين للرئاسة الافغانية في الانتخابات التي جرت
عام 2009.

    الانتقال إلى المرحلة الغير هادفة للربح

في العام 2009 تم تسجيل ال ف.د.ا باعتبارها منظمة لا تهدف الربح في البرتا.مما سمح لها الانضمام الى جمعيات خيرية لا تهدف الربح معفاة من الضرائب على الايرادات.
في العام 2013 تم تسجيل ال ف.د.ا كمنظمة وطنية كندية غير هادفة للربح. هذا التسجيل الجديد هو أكثر اتساقا مع نطاق العمل الوطني للاف.د.أ. في كندا.

    من المرشحين للنظم الانتخابية والاجراءات الحكومية

لضمان عدم التحزب ابتعدت عن عمليات التدقيق التي تتناول المرشحين للانتخابات .فعلى سبيل المثال:
تقارير عن النظام الانتخابي الفيدرالي الكندي والنظام الانتخابي الفيدرالي الأمريكي، الخ..
وبالإضافة إلى ذلك، وسعت ال ف.د.أ. نطاق عملها في مجال البحوث لتشمل عملية مساءلة الحكومة بما في ذلك، على سبيل المثال، مراجعة عملية تطويرتطبيقات معبر بينغهام .
وعلاوة على ذلك، أنشأت آليات للجمهور للمشاركة في القضايا الحكومية.

    مستقبل الاف.د.أ

في ايلول 2013 سوف تعمد الى تاسيس منظمة اخرى والتي ستكون بمثابة الذراع السياسي لها.
الغرض من تاسيس هذه المنظمة توفير وسيلة مباشرة للسياسات و الافكار التي تعتمدها لتصبح مشروعة كنموذج انتخابي.